كيف يتم إجراء الفحص لتحديد مسببات الرائحة؟

تكمن الصعوبة الأساسية في إجراء اختبار الرائحة من حقيقة أن الرائحة هي شعور ذاتي، وتختلف الاستجابة للرائحة من شخص لآخر، فقد يشعر البعض بالرائحة بتركيز أقل من البعض الآخر، وسيحدد البعض رائحة معينة على أنها رائحة طيبة بينما من الممكن أن ينفر منها الأخرون (الأمر شائع عادة في روائح الطهي). ولهذا حددت وزارة حماية البيئة عددًا من المعايير المستخدمة في توصيف الرائحة.   

  • حد اكتشاف الرائحة – أقل تركيز يبلغ 50% من الروائح التي تم تحديدها بواسطة الخبراء. يعرف هذا التركيز أيضًا بأنه وحدة رائحة واحدة (OU).
  • شدة الرائحة/ قوة الإحساس بالرائحة: تشخيص الرائحة التي تتجاوز حد الرائحة. يتم تحديد شدة الرائحة عن طريق من يشمها ويتم وصفها بعبارات مثل: لا توجد رائحة/ رائحة ضعيفة جدًا/ رائحة قوية/ رائحة لا تُطاق.
  • النغمة اللطيفة – المصطلح مشتق من كلمة " هدونا" – والتي تعني المتعة(Hedonism)، والمقصود بها مستوى الارتياح للرائحة والتي تتراوح من "+4" والتي تعني بأن الرائحة لطيفة وحتى "-4" والتي تعني أن الرائحة غير لطيفة. (يختلف هذا الشعور بشكل كبير من شخص لآخر ويتأثر بشكل خاص بالتجارب السابقة والمشاعر التي تنتابنا أثناء الشم).   
  • طبيعة الرائحة- بمعنى لماذا تتشابه الروائح! فعلى سبيل المثال: لغاز الأمونيا رائحة نفاذة وتسبب تهيج الأنف (طبيعة الرائحة من الممكن أن تختلف باختلاف التخفيف).

تمنح وزارة حماية البيئة بعض الأشخاص تصريحًا للعمل " "كأخصائي روائح" وهم أشخاص قد حصلوا على تدريب وإرشادات تتوافق مع المعايير المختلفة المستخدمة في توصيف الرائحة، سواء من ناحية العوامل المؤثرة على حاسة الشم أومن ناحية المخاطر المحتملة عند التعرض للروائح المختلفة (لا تنس أن وجود رائحة معينة يشير بالضرورة إلى وجود جزيئات متطابقة منها) وفي حالة لزم الأمر، يمكن للفريق أيضًا جمع العينات من الهواء في معدات/وعاء ضغط منخفض والمخصصة لجمع الرائحة وإرسالها إلى فحص الروائح في المختبر وفقًا للمعايير الأوروبية EN-13725.

تلقى اخصائي الروائح تدريبًا عن كيفية التعامل مع العوامل البيئية مثل: الرياح، درجة أشعة الشمس، وجود المباني والظروف الطبوغرافية.

  • في المختبر يتم خلط عينات الرائحة التي تم أخذها من منزل العميل مع غازات محايدة (عادة ما يتم خلطها مع النيتروجين) ويتم استخدام جهاز يسمى أوفاكتوميتر (Olfactometer)وذلك ليتم تحديد خصائص الرائحة بشكل أكثر دقة وفقًا للمعايير السابق ذكرها. 

    بالإضافة إلى ذلك، وبمساعدة المعلومات البيئية التي يجمعها أخصائي الروائح ميدانيًا، وبناء على ذلك من الممكن بناء نموذج محوسب الذي سيساعد في تحديد مصدر الرياح وطبيعة انتشارها وذلك لتبعية الروائح لها ويتم ذلك طوال ساعات اليوم وهكذا.

    هذه المعلومات تعتبر مهمة للغاية وذلك عندما تؤثر مسببات الروائح المزعجة على أكثر من شخص ويكون مصدر الرائحة غير دائم وغير واضح (على سبيل المثال الروائح المنبعثة من مدخنة أحد المطاعم تؤدي إلى إلحاق الضرر المستمر بسكان مبنى معين حوله، ولكن في ساعات معينة فقط من اليوم وفي ظروف معينة للرياح، وفي هذه الحالة قد يحاول المطعم التهرب من المسئولية).  

     أصدرت وزارة حماية البيئة بروتكول، ينص على الا تتجاوز شدة الرائحة في الأماكن السكنية الصفر. وهذا يعني أن من بخارج المنزل لا يمكنه أن يشم أي رائحة على الإطلاق. وإذا كان الأمر خلاف ذلك فمن حقك المطالبة بإزالة الضرر بشكل كامل.

    تعمل شركة جاليت المحدودة للخدمات البيئية مع فريق من أخصائي الروائح المعتمدين من قبل وزارة حماية البيئة. يتمتع فريقنا بخبرة واسعة فيما يتعلق بجمع العينات لتحديد وتحييد عوامل الخطأ التي قد تشوش على مصداقية اختبار الرائحة، مما يصعب الأمر على المتسبب بالإزعاج حتى لا يستطيع التهرب من المسئولية أو طليب اختبارات وفحوصات إضافية. 

    يمكن لأعضاء فريقنا القائمين بالاختبارات إجراء نوعين من الاختبارات 

    1. من الممكن القيام بالاختبار في منزل العميل المتضرر من الرائحة، وذلك الفحص مناسب للأفراد. وفي حالة ثبت وجود ضرر للروائح يصيب بيت العميل، فإن التقرير الذي نصدره معتد به في المحكمة وفقًا للقانون، والذي يلزم السلطات وصاحب الموقع المتسبب في التلوث أن يقضي على مسببات الضرر بشكل كامل وفوري.
    2. فحص المصدر- يعتبر هذا النوع من الفحص مناسبًا لأصحاب الأعمال الذين يهتمون بجودة الحياة الخاصة بعمالهم وجيرانهم، والمهتمين بتوسيع أعمالهم وقد يحتاجون إلى مساعدة وتقديم تقارير للسلطات (نموذج). لمزيد من المعلومات حول اختبار الرائحة للشركات والأعمال التجارية يرجى الضغط هنا. 

    سيقدم لك فريق الخبراء الخاص بنا المشورة وكذلك الحلول العملية لمعالجة الأضرار، وكذلك سيوصلك مع فريق الشئون القانونية الخاص بنا والذي سيوجهك للتعامل مع السلطات المختصة للقضاء على الإزعاج.

    في حالة كنتم تعيشون بالقرب من الروائح المزعجة، بإمكانكم الاتصال بنا الآن على رقم           

    1700-50-50-54 وضعوا حدًا للإزعاج.

×
تحتاج مساعدة؟
نحن هنا من أجلك.
דילוג לתוכן